الإنسانية

الإنسانية

الارتقاء الى المستوى الإنساني


  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

لماذا يموت الرجال قبل النساء!

شاطر
avatar
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 566
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 63
الموقع : damas

لماذا يموت الرجال قبل النساء!

مُساهمة  أبو عماد في الجمعة 14 ديسمبر 2012 - 22:27





كتبتها في : 18/07/2008,

وجدت هذه المقاله الاكثر من رائعة حيث توضح المقالة وبكل وضوح
لماذا يعيش النساء اكثر من الرجال

وهي اول مرة اقوم بالترجمة فارجو ان تغفروا لي الاخطاء اذا وجدت


موت الرجال قبل النساء منطقي جدا بيولوجيا!

النسبة بين مواليد الذكور الإناث هي 105ذكر لكل 100 إمرأة ( وطبعا هذا يسقط الخطأ الفادح تبع ربنا الله ان النساء اكثر من الرجال لتبرير الزواج باربعة وملكة الايمان )
وهذا يؤكد وجود تقريبا نفس نسبة الرجال من النساء في العالم!
ورغم ذلك فالمرأة اظهرت توقعات عمراطول في كل المجتمعات تقريبا في العقد الاخير من القرن العشرين
ففارق العمر بين الرجل والمرأة يعد كبيرا جدا :
اخر الدراسات اظهرت ان متوسط عمر الرجل فى امريكا هو 73,4 والمرأة 80,1 يعني بفارق 6,7 , في حين كان فى فرنسا 7,8 وبريطانيا 5,3 وكانت المفارقة اكبر بكثير في بعض البلدان الاخرى
وفي روسيا وحدها وصل الفارق الى 12 سنة!!!

ولكن في حالات اخرى كالهند مثلا كان 0,6 وبنغلاديش 0,1 وهي نسبة ضئيلة جدا (وطبعا ه1ا عائد للإضطهاد والفقر ودونية المراة والجهل والتخلف والاديان التي تحطم المرأة)

الاختلاف في نسبة طول العمر و هو شئ عالمي وليس خاص ببلد يعد لوحده دليل كافي ان الاختلاف ليس اختلاف بيولوجي فقط! ولكن يتخلله عوامل إجتماعية!
واختلاف الوضع من بلد لاخر يبين ان هناك مؤثرات اخرى مهمة ومنها التطور التاريخي الذي حدث على ثلاثة مراحلو حيث ان النساء بيولوجيا لديهم قدرة اكبر على الحياة اكثر من الرجل ولكن الاوضاع التي عانت منها المراة في الماضي وفي بعض الاماكن حاليا وظروف الحياة الغت هذه الميزة البيولوجية في المرأة
واليوم ونظرا لإحراز تقدم كبير عام في ظروف حياة المرأة, لم تستعد المرأة فقط قوتها وتلك الميزة البيولوجية ولكن ايضا تجاوزتها وفاقتها
لان المراة بطبيعتها البيولوجية تكون اقل ميل للتصرفات الغير صحية كالرجال, وايضا بسبب التقدم في مجال الرعاية الصحية وظروف المعيشة

هذه الميزة تقدم المراة على الرجل بيولوجيا غير قابلة للشك , لان عدد وفيات الرجال اعلى في المواليد,
ففي السنة الاولى من حياة المولود ومع عدم وجود مؤثرات قد تؤثر في اختلاف عامل طول العمر, تكون نسبة وفيات من الذكور للإناث هي 25:30

فقوة المراة الجنياتيك واضحة وقوية جدا فعندما يتحول كروموزم واحد من Xعند المرأة تجد بسهوله كرومزوم Xثاني يعوض عنه
في حين كروموزمات الرجل تعتبر فريدة جدا لا تعوض عن بعضها البعض و تعبر عن نفسها فقط فان فإذا تضررت لا يوجد بديل لها !
حتى ولو كانت ضارة بالصحة (جين مرضي)

وبشكل اشمل ان الاختلاف الجيني الكبير بين الرجل والمرأة يعطي مقاومة اكبر بيولوجيا ضد الشيخوخة, واضافة لذلك هرمونات المرأة وقدرتها على اعادة الانتاج الجيني
يرتبط بشكل كبير مع طول العمر

الاستروجين كمثال يساعد على التخلص بسهولة من الكولسترول الضار بالجسم, وهذا يحمي جسم المراة ضد امراض القلب
ومن ناحية اخرى ربط العنف والمخاطرة بهرمون التسترون الذكري

واخيرا طبيعة جسم المرأة الذي يقوم بتخزين احتياطي الغذاء لتلبية احتياجات الحمل والرضاعة, ارتبطت بشكل كبير مع قدرتها على مقاومة الاتخام وما يوجد في جسمها فائض من الغذاء.

وعلى الرغم من ان العديد من العوامل البيولوجية والوراثية قد تم تحديدها
بشكل عام لا يمكن تحديد العوامل التي تؤثر بشكل قياسي
وخاصة بالنظر الى العوامل الاجتماعية ومعدلات الوفيات

والتقدم الاجتماعي والاقتصادي الذي يحدث منذ القرن 18 الى وقتنا الحالي, صاحبه إنخفاض ملحوظ
في الاختلافات الاجتماعية بين الرجل والمرأة, وخاصة عبئ الامومة الذي كان اكبر حاجز لتطور الساعة البيولوجية للمرأة

الا ان معدلات الوفيات الاخير يبين ان الامر يتعدى مجرد استعادة المرأة قوتها البيولوجية الاصلية وحسب, بل ايضا تحسن كبير في قوتها وحجمها
ويمكن القول ان معدلات الوفيات الزيادة فى البلدان الصناعية في الرجال يرجع الى ما يسمى بالامراض التي يتسبب فيها الانسان! والتي في العادة يسببها الرجل!
تشمل التعرض للمخاطر في اماكن العمل وادمان الكحول والتدخين وحوادث الطريق التي تزايدت بشكل اكبر في القرن العشرين

ولكن ان كانت هذه الامراض والاخطار هى التفسير الوحيد لطول عمر المراة
لماذا الفجوة في طول عمر المرأة والرجل تتزايد بشكل مستمر حتى لو تشابه السلوك والظروف الحياتية للطرفين

جزء من هذا التناقض يمكن تفسيره بأن هذا التشابه فى مجريات الحياة ليس بمطلق بل هو نسبي, فعلى سبيل المثال الرجل المدخن يدخن كمية اكثر من المراة المدخنة, وسائق السيارة الرجل مستهتر ومخاطر اكثر من المراةز

ويقول جاك فالين و متخصص الديموغرافي ( دراسة احصائية لعدد المواليد والوفيات)
راقب على فترة طويلة من السنوات معدل طول عمر الانسان بشكل عام ,وايضا الاختلاف في طول العمر بين الانثى والذكر
وقد اضاف الى السابق تفسير مثير جدا لزيادة طول عمر المراة مقابل الزيادة في الوفيات عند الذكر:

ان التضخم الملحوظ في الوفيات عند الرجال يظهر بشكل متساوي مع التقدم الكبير في الاوضاع الصحية فى مجتمعاتنا
وهو مقتنع بان الرجل يتأثر بشكل سلبي باي سلوكيات خاطئة او بالعوامل البيئي اكثر من المراة
قد يكون هناك اختلاف اساسي فى اساليب الحياة بين الرجل والمراة, وهذا يسمح للمراة بان تستفيد بشكل افضل من التقدم الصحي من الرجل
كمثال على ذلك, على الرغم من مشاركة المرأة الكبيرة في قوة العمل, الا ان نشاطاتها المهنية لا تزال تعتبر فى المتوسط واقل تعرضا للاضرار الصحية, اضافة لذلك ان المراة دائمة الاهتمام بجسمه وصحتها وحياتها بشكل مختلف عن الرجل

وبشكل طريف نستطيع القول ان المرأة دائما تنشد الجمال والرجل ينشد القوة والسلطة !
لذلك جسم المراة يضل دائما اكثر شباب وصحة من الرجل, وعكس ذلك جسم الرجل دائما يكون مستعد للمخاطرة والتحديات من سن مبكرة جدا.
لذلك المراة اكثر من الرجل ادراكا لاحتياجات جسمها وتحمل في داخلها قدرة على الانتباه وسهولة تفهم ومحاورة الدكاترة

اذن المراة اكثر اهتماما بنفسها لذلك هي تعمر اكثر!
فلها القدرة العالية على استخلاص اكبر فائدة ممكنة من التطور في الطب الحديث والتطور الاجتماعي بممارسة نشاطات صحية تعطي حماية افضل لجسمها

ونستخلص مما سبق ان تميز المرأة البيولوجي يظهر بوضوح في الاختلاف بين نسبة الوفيات بين الجنسين

المصدر

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 17:37