الإنسانية

الإنسانية

الارتقاء الى المستوى الإنساني


  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

لجنة الأمر بالمعروف تجتاح لندن

شاطر
avatar
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 566
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 63
الموقع : damas

لجنة الأمر بالمعروف تجتاح لندن

مُساهمة  أبو عماد في الثلاثاء 22 يناير 2013 - 10:38

هنا لندن و ليست السعودية الوهابية ولا مصر وتونس "الإخوان" و لا سوريةً "جبهة النُصرة" ... أمرٌ ملفت و على غير عادة أثار الإعلام البريطاني و الرأي العام قضية" لجنة الأمر بالمعروف " التي إجتاحت شوارع لندن بإسم "جماعة المهاجرون" هكذا وصفوا انفسهم و الداخلية البريطانية تسميهم "جماعة المهاجرون" واصفةً إياهم بـ"المتشددين" المحظورين في المملكة.


حركة حثيثة للجنة الأمر بالمعروف طالت مناطق عدة من العاصمة البريطانيا لندن و ما كانت الا ساعات قليلة وانتشر الخبر حتى عنونت صحيفة «صانداي تايمز»: "إسلاميون متشددون يعملون على منع المحرمات بشوارع لندن" .
حيث ذكرت الصحيفة المذكورة أن بعض من وصفتهم بـ«المتشددين الإسلاميين»يعملون على منع المحرمات وفقا للشريعة الإسلامية في بعض أحياء العاصمة البريطانية، لندن.
وأشارت الصحيفة، الأحد، إلى أن حي «تاور هامليت» وحي «والثهام فوريست»، شهدا العديد من دوريات لإسلاميين يسعون لتطبيق الشريعة الإسلامية في الشوارع المحيطة بالتجمعات الإسلامية من خلال رفض المشروبات المسكرة مع المارة، وكذلك رفض ارتداء الملابس القصيرة بالنسبة للنساء.
وأوضحت أن هؤلاء المتشددين يطلقون على عملهم «الدوريات الإسلامية»، حيث يقومون بالتجول في الشوارع التي يقطنها أغلبية من المسلمين وعلى مقربة من المساجد لحظر المسكرات والعري.
وأشارت إلى أن شرطة العاصمة البريطانية «سكوتلاند يارد» تنشر بعض الدوريات لتحديد من يقومون بهذه الأعمال، ووقفها بعد الشكاوى التي تلقتها من بعض السكان.
كما أشارت إلى أن الشرطة البريطانية تعتقد أن بعض هؤلاء المتشددين ينتمون إلى جماعة «المهاجرون» المتشددة والمحظورة بقرار من وزارة الداخلية البريطانية.
و السؤال المطروح هل هناك علاقة بين خطوات "جماعة المهاجورن" الجريئة و الدعم الاوروبي و الاميركي للجماعات الاسلامية و السلفيين في دول التي يغرّد فيها غُراب الربيع العربي !!الإعلام الأوروبي بدأ يسطّر ملاحظاته منتظراً الموقف الرسمي من الحكومة البريطانياً بما يصفونه بمؤشر خطر ربما يولد في كل بقعة من بقاع أوروبا . هل سيكون ذلك مجرد جس لنبض السلطات البريطانية و اعتبار ما يجري هو عمل استفزازي و المراد منه إثارة السلطات بغية توسيع عمليات الرد التي يشهدها متطرفوا الجزائر و مالي؟؟ كل الأمور محتملة و المتطرفون هددوا و توعدوا فرنسا و كل أوروبا ،فالحكمة تبقى في ايدي الحكومة و السلطات البريطانية .

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 18:02